الرئيسية / قضايا وحوادث / الجديدة: إدانة رئيس جماعة أولاد غانم وكاتب المجلس ب 20 سنة سجنا نافذة

الجديدة: إدانة رئيس جماعة أولاد غانم وكاتب المجلس ب 20 سنة سجنا نافذة

هوسبريس

مثل ،اليوم الثلاثاء 11 دجنبر2018 ، رئيس الجماعة الترابية لأولاد غانم بإقليم الجديدة ،وكاتب المجلس ،أمام غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالجديدة، التي قضت بإدانتهم ومؤاخذتهم بالمنسوب إليهم ؛ وحكمت ب 10 سنوات لكل واحد منهما ،بتهمة تزوير وثيقة رسمية واستعمالها.
وكان قاضي التحقيق بنفس المحكمة قد استمع ، في وقت سابق، إلى جميع أطراف القضية، كما استمع إلى الشهود، ومن بينهم قائد المنطقة ، ورئيس المجلس الإقليمي لعمالة الجديدة الذي هو في نفس الوقت مستشار بجماعة أولاد غانم ، وأصدر قرارا بتاريخ 24 يوليوز 2017 يقضي بعدم ثبوت جناية استعمال وثيقة مزورة وثبوت جناية التزوير في محرر رسمي في حق الظنينين طبقا للفصول 352و351و356 من القانون الجنائي، وإحالتهما ،في حالة سراح، على غرفة الجنايات، ليقوم رئيس جماعة أولاد غانم وكاتب المجلس باستئناف قرار القاضي .
وتعود وقائع هذا الملف إلى الشكاية المباشرة التي تقدم بها المستشاران الجماعيان “عبد الله أبو الضيف” و”عبد السلام حكيمي” بواسطة محاميهما، في مواجهة رئيس جماعة أولاد غانم وكاتب المجلس، أكدا من خلالها على أنهما مستشاران بجماعة أولاد غانم ،التابعة إداريا لإقليم الجديدة، وأنهما حضرا، بتاريخ 2/2/2016 ،ثم بتاريخ 16/2/2016 ، الدورة العادية لشهر فبراير لمجلس هذه الجماعة، وصوتا معا لفائدة قرار المجلس الجماعي لأولاد غانم بشأن برمجة الفائض الحقيقي لسنة 2015، حيث تم تخصيص اعتماد مالي قدره1.936.560.65 درهم للمساهمة في تهيئة جميع المسالك بتراب الجماعة بالخرسانة المسلحة، وذلك في إطار شراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، مع التأكيد على استفادة جميع الدواوير دون استثناء.
لكن بعد توصل المشتكيان بنسخة من محضر الدورة، فوجئا بوجود تزوير في نص القرار الذي صوتا لصالحه بنعم ،وذلك بإضافة أسماء بعض الدواوير على سبيل الحصر، هي دواوير تابعة لنفوذ الرئيس والأغلبية، وبالمقابل تم حرمان الدواوير التابعة لنفوذ المشتكيان، وهو ما اعتبراه تزويرا في محضر رسمي واستعماله، خصوصا أن رئيس المجلس الجماعي وكاتب المجلس وجها نسخة من المحضر إلى عامل الإقليم.
وشددت الشكاية على أن إقصاء دواوير بعينها من المحضر يعد تزويرا وتغييرا للحقيقة التي تم الاتفاق بشأنها والتصويت عليها، وعملية تمت ،بسوء نية، قصد حرمان الدواوير التابعة للنفوذ الانتخابي للمشتكيين، من أجل الإضرار بمصالحهما وبسمعتهما وشعبيتهما وسط ساكنة هذه الدواوير، مؤكدين على أن الاتفاق كان على أساس أن يشمل عملية الإصلاح جميع المسالك بكافة دواوير الجماعة بدون استثناء مستشارين بعضهم ينتمي للمعارضة وآخرون للأغلبية.

تعليقات الزوّار