رئيس مؤسسة التعاون بين الجماعات فوزي سير ينجو من حادثة سير مميتة وينفي ما تروج له بعض الصفحات 

عبدالله الكواي 

نفى فوزي سير المستشار بجماعة سيدي بنور في لقاء خص به جريدة” هوسبريس” صحة ما تداولته بعض المواقع والصفحات “الفايسبوكية” حول حادثة السير التي تعرض لها ،ليلة الخميس 7 اكتوبر الجاري ،بإحدى المنعرجات على مستوى الطريق الجهوية رقم 3445  ،حيث أعتبر ذلك تشويها للحقيقة ومحاولة للنيل من سمعته من قبل الخصوم .

الرئيس السابق لاولاد بوساكن المنتمي لحزب الاتحاد الاشتراكي ، أوضح أن الأمر يتعلق بحادثة سير انقلاب السيارة التي كان يقودها بنفسه .

وطالب من الجهات التي تروج لمثل هكذا “الأخبار الزائفة” والمس بأعراض الناس بالكشف عن هويتها أولا وتقديم أدلتها لتنوير الرأي العام

و كشف ذات المتحدث أن ما جرى تداوله غير صحيح، واثناء انقلاب السيارة كان لوحده ، وبعد خروجه من داخل السيارة اتصل لرجال الدرك الملكي ،وتوجه نحو المستشفى الإقليمي.

اترك تعليقاً