النقيب السابق محمد زيان يفجرها ويصف محاكمته ب “محاكمة القرن “

في مستجدات قضية المحامي النقيب السابق محمد زيان التي انطلقت أولى جلساتها مساء اليوم الخميس المحاكمة التي يتابع فيها بـ11 تهمة، من بينها إهانة هيئات منظمة والتحرش الجنسي والمشاركة في الخيانة الزوجية ، قال محمد زيان أن “الأمر يتعلق بمحاكمة القرن” وأنه سيستعمل فيها “جميع الحيل والوسائل” من أجل الدفاع عن نفسه مضيفا أن النيابة العامة استعملت موظفي الشرطة القضائية لمدة سنة كاملة”

وفي تصريح صحفي أمام المحكمة الابتدائية وسط الرباط ، عبر المحامي محمد زيان عن تخوفه من أن تصبح الجلسات سرية بعدما تم استدعاء “أميرة من دولة خليجية”، على حد تعبيره، واعتبر أن “إدخال عنصر الجنس يعني إغلاق أبواب المحكمة أمام الجمهور، وإعلان سرية الجلسات”، معبرا عن أمله أن تكون هذه المحاكمة “محاكمة قرن” يستعمل فيها جميع الحيل والوسائل التي يتيحها القانون من أجل الدفاع عن نفسه.

ومن التهم الموجهة للنقيب السابق محمد زيان ؛ “إهانة رجال القضاء وموظفين عموميين بمناسبة قيامهم بمهامهم بأقوال وتهديدات بقصد المساس بشرفهم وشعورهم والاحترام الواجب لسلطتهم، وإهانة هيئات منظمة، ونشر أقوال للتأثير على قرارات رجال القضاء قبل صدور حكم غير قابل للطعن، وبث ادعاءات ووقائع كاذبة ضد امرأة بسبب جنسها، وبث ادعاءات ووقائع كاذبة قصد التشهير بالأشخاص عن طريق الأنظمة المعلوماتية، والتحريض على خرق تدابير الطوارئ الصحية، والمشاركة في الخيانة الزوجية، والمشاركة في إعطاء القدوة السيئة للأطفال نتيجة سوء السلوك، والمشاركة في مغادرة شخص للتراب الوطني بطريقة سرية، وتهريب مجرم من البحث ومساعدته على الهرب، والتحرش الجنسي”.

اترك تعليقاً