البرلمانية السابقة حنان رحاب تطالب بوقف تقاعد الوزراء

في خطوة ترافعية جديدة ، طالبت البرلمانية السابقة حنان رحاب عن حزب الاتحاد الاشتراكي بوقف تقاعد الوزراء الذين يصرف لهم دون أن تخضع تعويضاتهم لأي اقتطاع يخص التقاعد.

وقالت حنان رحاب في تدوينة على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك “استمرارا للترافع حول تراكم تعريضات المسؤوليات الانتدابية ، بعد أن نجح الرأي العام في دفع مجلس النواب لإلغاء تقاعد البرلمانيين، وهو الذي كان يدبر من صندوق يساهم فيه النواب باقتطاعات من تعويضاتهم، فقد آن الأوان لوقف تقاعد الوزراء الذين يصرف لهم دون أن تخضع تعويضاتهم لأي اقتطاع يخص التقاعد ” .

وأضاف حنان أنه لا يمكن أن يستمر تمويل تقاعد جيوش من الوزراء السابقين، التي تفوق الثلاثة ملايين سنتيم شهريا من أموال دافعي الضرائب من البسطاء ومحدودي الدخل.

وأوضحت ذات المتحدثة أنه يحصل الوزراء عند نهاية انتدابهم على مكافأة مقدارها مجموع عشرة أشهر من تعويضهم الشهري، اي حوالي سبعين مليون سنتيم واكثر. ومع ذلك يصرف لهم تقاعد سمين لم يساهموا فيه.

وأشارت حنان رحاب هناك من له تعويض بصفته برلمانيا، ويضاف له تعويض آخر باعتباره عضو مكتب مجلس النواب، وتعويض لأنه رئيس جماعة (يمكن للبرلماني ترؤس جماعة صغيرة) او عضو في مكتب جماعة أو جهة ، وتعويض لأنه عضو في المجلس الأعلى للتعليم أو ما يشبهه، بحيث هناك من يصل لتعويضات تتراوح بين عشرة ملايين وعشرين مليون سنتيم، مقابل فقط حضوره لاجتماعات لأنه عضو في مكاتب مؤسسات مختلفة، وقد لا يقوم بأي مهمة سوى الحضور …

اترك تعليقاً