اليوسفية : إعادة تمثيل وقائع جريمة قتل شابة لشقيقها بمساعدة أمها

شهد حي الداخلة باليوسفية مساء امس، وقائع تمثيل جريمة قتل بطلتها أم وابنتها في حق الإبن القاصر ، حيث حصل شجار بين الإبن الضحية البالغ من العمر 15 سنة تلميذ،  وبين أخته البالغة من العمر 18 سنة، بسبب إرغامها على الدخول مبكرا إلى المنزل موجها لها لكمة على مستوى البطن، فما كان منها إلا ان بادلته بضربة على مستوى جهازه التناسلي اردته طريح الأرض.

الأم والإبنة، ومحاولة منهما لطمس معالم الجريمة، وضعتا رأس الإبن داخل كيس يلاستيكي لتمويه الأب على أنه انتحار، هذا الأخير عند عودته إلى المنزل، وبعد معاينة حالة إبنه، اتصل بأحد أعوان السلطة، حيث تم إحضار سيارة الإسعاف لنقل الضحية إلى المستشفى الإقليمي، وأثناء معاينة الجثة تبين أنها تحمل أثار ضرب على مستوى جهازه التناسلي.

الشرطة القضائية وأثناء البحث مع المتهمتين، اعترفت كل واحدة بالمنسوب إليها، كما أقرت الأم بعدم نيتها قتل إبنها، وإنما جاء ذلك عن طريق الخطأ ، وعلى اثر سيتم احالتهما على أنظار الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بآسفي، من أجل القتل الخطأ.

اترك تعليقاً