الصحافي يونس دافقير يقصف الزميل حميد المهداوي من جديد

في تبادل للتدوينات على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك ، قصف الصحافي يونس دافقير الزميل حميد المهداوي بعد اثارت الاخير تقاضي الزميل يونس راتب 2000 درهم من القناة الثانية عن كل حلقة يمر فيها لتحليل القضايا السياسية بالمغرب وقد جاءت الرسالة على المنوال التالي :

رسالة يونس دافقير للمدعو حميد المهداوي :

يؤسفني ان حميد المهداوي قليل الأصل وماشي ولد الناس. للمرة الثانية كيجبد قضية انني كنت اتلقى 2000 درهم من دوزيم.

ولذلك لابد من هذا التوضيح:

1_ هذه المعلومة انا من قالها لحميد في لحظة صفاء وتعاطف انساني معه. قلت له حين اشتكى من وضعيته انتا جميعا تتقاتل من اجل استكمال مصاريفنا الشهرية، واخبرته انني كنعاون راسي ووليداتي بعمل اضافي لان الصالير في الجريدة لا يكفيني، وانتي خدمت مع دوزيم محلل سياسي ب 2000 درهم لكل مرور تلفزي،

وقلت لحميد لا مشكل في ان تناضل، لكن يجب ايضا ان تشتغل ويكون عندك مدخول لانك رب اسرة، وأضفت ان صفة معتقل سابق ممكن يستثمرها في العمل ديالو

ولأن المهداوي خبيث وقليل الأصل أخذ المعلومة من سياق التعاطف الانساني ليستعملها في التشهير بي.

2_ موقف ألمهداوي مني قديم، وفي 2008 على ما اظن دار حوار مع جامع گولحسن، سولو اولا شكون كيتخلص اكثر واش هو ولا سميرة سيطايل( عظمة السؤال الصحفي)، وسولوا ثانيا علاش واحد الصحفي بوحدو اللي كتجيب في البرنامج ديالك( الحسد الصحفي) ونهار اللي تعتقل المهداوي كنت صريح وقلت له انت معارض سياسي ماشي صحفي، وهو ما عليه حاله الى الان.

3_ نهار مشيت عندو للبرنامج مشيت نعاونوا في سبيل الله لانه عاد خرج من الحبس، ولكن هو معروف عليه انه كيعض اليدين اللي ساعدوه.

4_ 2000 درهم اللي كنت كنلخذ من دوزيم كانت بناء على عقدة تم تجديدها اربع سنوات، وفيها اقتطاعات الضريبة، ومبلغ 2000 درهم قليل جدا مقارنة مع المجهود اللي كنت كندير ومع الباريوم ديال السوق، ومع ذلك كنت كنقول ماشي مشكل الله يجعل البركة، ولذلك انتبهت الأستاذة سميرة سيطايل لذلك ورفعت التعويض الى 2500 درهم وكل شيء بالقانون.

5_ انا ملي كنحتاج الفلوس كنعرق ونتشف باش نصورهم، وعمرني خذيت الفلوس بحال شي عشرة د المليون من عند زعيم حزب باش ما ندويش عليه، وعمرني تاجرت بالفقر ديالي باش الناس تجمع لي الفلوس بحال شي هداوي.

6_ اللي ما عارفوش حميد انه بالإضافة فدوزيم كانت عندي عقدة اخرى مع ميدي 1 وميد راديو، وموقع الجزيرة، وخدمت فابور في برامج ميدي 1 تيفي مساهمة مني في النقاش العمومي.

7_ عندي صحابي “مخازنية” وكتحلم تبرك مع البعض منهم، ولكن انا معقدك بوحدي ومازال ما عرفت علاش. ربما بانك معول على صحابي “المخازنية” يدخلوك لدار المخزن بذاك الابتزاز والتهريج السياسي ديالك.

8_ انا فخور بأنه تطلب مني الناس نخدم معاها وتخلصني لان ذلك يعني انني قريت وعندي ما نقول.

9_ حميد انت ماشي راجل، ولا تستحق ان يشفق عليك احد

اترك تعليقاً