حزب العدالة والتنمية ينفي صلته بالمحامي المتابع بالخيانة الزوجية

هوسبريس

نفت هيئة النزاهة والشفافية لحزب العدالة والتنمية أن تكون للمحامي الذي ظهر في صور إلى جانب سيدة، أي علاقة بالحزب في الوقت الراهن.

وقالت الهيئة المذكورة في بلاغ اطلع عليه “هوسبريس”، أنه بعد البحث تبين أن الشخص المذكور غادر صفوف الحزب سنة 2015، وبهذا، يضيف البلاغ، تنتفي أي علاقة للحزب بهذا الشخص.

وجاء توضيح هيئة النزاهة والشفافية ، بعد إقحام حزب العدالة والتنمية في موضوع صور وأحداث تتعلق بأحد الأشخاص، وهو محامي بهيئة الدار البيضاء، تداولت بعض المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي خبر تنكره لطفلة أنجبها من شابة خطبها، ثم تنكر لخطبتها، لتجد نفسها متابعة بتهمة المشاركة في الخيانة الزوجية، بعد تقدم زوجته الأصلية بشكاية ضدها.

اترك تعليقاً