الرئيسية / دولي / مستشارة سابقة للرئيس الأمريكي: ترامب عنصري

مستشارة سابقة للرئيس الأمريكي: ترامب عنصري

وصفت مستشارة سابقة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخير بأنه “عنصري يحب إثارة الفوضى” و”استخدم ألفاظاً عنصرية في أكثر من مناسبة”.

جاء ذلك في كتاب لـ”أوماروسا مانيغولت نيومان”، المنحدرة من أصول إفريقية، والموظفة السابقة في البيت الأبيض بين 2017 و2018، حسب ما ذكرته وكالة “أسوشيتد برس”.

وقالت نيومان: “ترامب استخدم كلمة زنجي (سيئة السمعة وترمز إلى أصحاب البشرة السمراء) في عدة مناسبات”، وأضافت: “شاهدت عنصريته بعيني وسمعتها بأذني عدة مرات بشكل يجعلني لا أستطيع إنكارها”.

ووصفت نيومان ترامب بأنه “شخص متقلب ومشتت ومعادٍ للنساء وغير مأمون”، وقالت أيضًا إن “حلفاء الرئيس حاولوا شراء صمتها عندما غادرت البيت الأبيض”؛ كما أشارت إلى أنها تلقت عرضا بـ15 ألف دولار شهريا مقابل شغل “منصب رفيع” في حملة ترامب لانتخابات عام 2020.

وأضافت نيومان أن “هذا العرض جاء مشروطا باتفاق لـعدم إفشاء الأسرار”، ووصفت ترامب أيضا بأنه “رجل محب للصراع والفوضى، ويحب أن يرى الناس يتجادلون ويتصارعون”.

كما قالت المتحدثة ذاتها إنها رأت ترامب يتصرف بشكل غير لائق في عدة مناسبات خاصة، مثل حفلات أعياد الميلاد بمنتجعه الخاص في فلوريدا، وأضافت أنها لاحظت عليه “تراجعا واضحا في قدراته العقلية بشكل لا يمكن إنكاره”.

وفي رد على كتاب مذكرات نيومان، الذي حمل اسم “Unhinged‏” (المعتوه)، قال البيت الأبيض إنها “مليئة بالأكاذيب والاتهامات الباطلة”، حسب الوكالة ذاتها.

تعليقات الزوّار