ولاية أمن مراكش توضح بخصوص شخص هديد بالانتحار من أعلى بناية أمنية

في بيان حقيقة ، نفت ولاية أمن مراكش، بشكل قاطع، أن يكون الشخص الذي اعتلى سطح بناية أمنية بمدينة قلعة السراغنة يخوض احتجاجا أو هدد بالانتحار.

وأوضح البيان أن التعليقات المنشورة على منصات التواصل الاجتماعي “متهافتة ولا تمت للحقيقة بصلة”، مضيفا أن “هذه الادعاءات مجرد خبر زائف ومخالف للحقيقة والوقائع”.

وتوضيحا لحقيقة الحادث أكد المصدر نفسه أن “الصورة المنشورة توثق لشخص، يعاني من مرض عقلي، قام بإلحاق خسائر مادية بسيارة للأمن الوطني كانت مركونة أمام دائرة للشرطة ، كما أن ضابط الشرطة المداوم تدخل لتوقيفه، فلاذ المختل عقليا بالفرار وتسلق شباك نافذة بناية تابعة لإدارة عمومية مجاورة، ومنها صعد إلى سطح مصلحة الشرطة”.

وتمكنت عناصر الشرطة بعد مرور وقت وجيز، ، وفق المصدر ذاته، من ضبط المعني بالأمر وإحالته على مستشفى الأمراض العقلية والنفسية في مدينة مراكش

اترك تعليقاً