الأساتذة المتعاقدون يخوضون اضرابات متوالية مع بداية الموسم الدراسي

أعلنت “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، خوض إضراب عن العمل أيام 12، 13، 14، 15 و16 أكتوبر الجاري، مع فتح نقاشات داخل المؤسسات التعليمية بخصوص القضية وفرز ممثلي المؤسسات، داعية إلى إنزال وطني بالعاصمة الرباط يومي 14 و15 أكتوبر الجاري.

وكشفت التنسيقية المذكورة في بلاغ لها، أنها ستضرب عن العمل أيام 10، 11 و12 نونبر المقبل، مع تنظيم أشكال “نضالية” إقليمية وجهوية، إلى جانب الإنزال الوطني بمدينة الدار البيضاء يوم 16 نونبر المقبل.

وجدد “المتعاقدون”، رفضهم القاطع للتشغيل بالتعاقد مع الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، ومطالبتهم بإدماج “الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية، مؤكدين على أن “المدخل الفعلي والحل الوحيد للتجاوب مع كل معاناة الأساتذة هو توفير مناصب مالية قارة، أي الإدماج في أسالك الوظيفة العمومية”.

 

 

اترك تعليقاً