مشروع قانون 22.20..الحركة الشعبية تحاول مسك العصا من الوسط

هوسبريس

تفاعلا مع النقاش العمومي الدائر حول مسودة مشروع القانون المتعلق باستعمال شبكات التواصل الاجتماعي وشبكات البث المفتوح والشبكات المماثلة، قال حزب الحركة الشعبية في بلاغ له أنه يسجل استغرابه لأسلوب التسريب الذي طال مشروعا بهذه الأهمية في هذه الظرفية غير الملائمة، بدل اعتماد النشر الاستباقي عبر القنوات الرسمية كما هو معمول به في مختلف المبادرات التشريعية.

وبخصوص الجدل الذي أثاره الموضوع، قالت الحركة الشعبية بالبلاغ ذاته، أنها لا يمكن الا ان تكون في صف الدفاع عن الحريات والحقوق المؤطرة بأحكام الدستور، وتحصين المكتسبات الحقوقية المميزة لبلادنا ، داعية إلى اعمال المقاربة التشاركية عبر حوار وطني موسع يمكن من بلورة مشروع يحظى بتوافق وطني إسوة بما تم العمل به في مختلف الاوراش و الملفات ذات الصبغة المجتمعية.

وبهذا الموقف المعتدل، وسط موجات الغضب الداعية الى سحب المشروع جملة وتفصيلا لما يسجله من ردة ديموقراطية، تكون الحركة الشعبية قد حاولت الإمساك بالعصا من الوسط. 

اترك تعليقاً