الحالات التي يسمح فيها للمغاربة بالخروج من منازلهم في ظل حالة الطوارىء الصحية

٩

هوسبريس

تم الكشف، اليوم الجمعة، 20 مارس الجاري، عن الوثيقة الرسمية التي ستستعمل في الترخيص للخروج والتنقل في ظل حالة الطوارئ الصحية التي سيعمل بها المغرب ابتداء من السادسة من مساء يومه الجمعة.

وتنص الوثيقة، التي تحمل اسم “شهادة استثنائية” على أن الحالات التي يسمح فيها للمغاربة بالخروج من منازلهم، هي: التنقل للعمل، الخروج لاقتناء المشتريات الضرورية للمعيش اليومي في محيط السكن، تنقل من أجل العلاج، تنقل من أجل اقتناء الأدوية، تنقل من أجل غاية ملحة، ويجب أن تحمل هذه الوثيقة توقيع حاملها وتوقيع عون السلطة، ويمكن أن تتضمن بعض الاضافات حسب كل عمالة.

 و للحصول على هذه الوثيقة، في ظل حالة الطوارىء الصحية، فإنه سيتم، حسب المصادر،  توزيعها عبر السلطات المحلية، على البيوت عن طريق أعوانها، وسيتم تمكين فرد واحد على الاقل من كل أسرة من ورقة باسمه تمكنه من التحرك خارج البيت لقضاء الأغراض الضرورية، يتم الاحتفاظ بها للإدلاء بها في كل مرة للشرطة أو المراقبين في كل حين، وتستعمل طيلة مدة فرض حالة الطوارئ الصحي.

وتؤكد ذات المصادر،  على أنه لا يجب إطلاقا ان ينتقل المواطنون الى الإدارة او الملحقات الادارية من اجل الحصول على الورقة، بل سيتم توزيعها عليهم في مقرات سكناهم .

أما بخصوص الموظفين و العمال، فيمكنهم الحصول على ورقة موقعة من رؤساء عملهم تقوم مقام الورقة التي تصدرها او يوقعها اعوان السلطة المحلية.

اترك تعليقاً