وزارة التربية الوطنية تعلق الحوار مع النقابات .. وهذه هي الأسباب ..

هوسبريس

أعلنت وزارة التربية الوطينة عن تعليق الحوار مع النقابات بشأن ملف الاساتذة المتعاقدين،  إلى حين توفّر، ما تقول في بلاغ لها اليوم الاثنين، “الشروط الموضوعية والرصينة لدى مختلف الأطراف”.

وتعلل الوزارة هذا التعليق الذي فاجأ النقابات الست المنخرطة في الحوار، كون الأطراف الاخرى، لم تلتزم بمُخرجات لقاء 12 فبراير 2020 الذي أكّد على الاستعداد المشترك لإيجادِ حلول عملية مُتوافق حولها.

ويوضح البلاغ أنه “في الوقت الذي واصلت فيه الوزارة هذا الحوار بنفس الروح والإرادة والاستعداد، قامت باستدعاء النقابات الست الأكثر تمثيلية، ولجنة الحوار إلى لقاء يوم 24 فبراير 2020، على الساعة الثانية بعد الزوال، لتتفاجأ بدعوة النقابات إلى التوقّف الجماعي عن العمل، لأيام خلال شهر مارس القادم ، وهو ما يتعارض، حسب الوزارة،  مع مبادئ التفاوض ومسار الحوار.

وعليه، تعلن الوزارة عن تعليقها للحوار، الى حين توفر الشروط، محملة المسؤولية للنقابات في تعثر الحوار وما يمكن أن ينعكس عنه من مساس بالمرفق العام، مع توعدها باتخاذ الإجراءات القانونية والمِسطرية الجاري بها العمل في حالة الإخلال بالواجبات المهنية.

اترك تعليقاً