نزار بركة في افتتاح مؤتمر الشبيبة الاستقلالية: وإن كنا نتغاضى عن صباغة الوزراء فإننا لن نتغاضى عن واجب الحكومة

بوزنيقة – هوسبريس

بحضور عدد من زعماء الأحزاب السياسية ،وشخصيات نقابية وفعاليات المجتمع المدني، وممثلي شبيبات الأحزاب السياسية، انطلقت أشغال مؤتمر منظمة الشبيبة الاستقلالية، عشية اليوم الجمعة 18 أكتوبر الجاري، بمركب الشبيبة والرياضة، بوزنيقة.

وقد تميزت الجلسة الافتتاحية بكلمة، تطرق إلى ملف الشباب، وما يتعلق به من مشاكل الشغل وغيره، داعيا إياهم الى عدم الانصياع وراء مبخسي الشأن السياسي.
وقال بركة في كلمته، إننا في حاجة إلى عفوية الشباب وفكرهم النقدي، علينا أن نواجه التحديات بالديموقراطية في بلادنا.

كما لم يفت بركة انتقاد الهجوم على السياسيين وتحميلهم كل الاعطاب التي يعرفها المجتمع المغربي.
وخصص نزار بركة في كلمته حيزا كبيرا للحكومة، وصف فيها سياستها بالمتقادمة والمتهالكة، ما يجعلها، في رأيه، عاجزة عن التعاطي مع حاجيات الشباب وطموحاته، في التشغيل والتعليم والتطبيب، داعيا في افتتاح المؤتمر العام لمنظمة الشبيبة الاستقلالية الى التطبيق الفعلي للسياسة المندمجة الخاصة بالشباب، عبر تقديم برنامج جديد يستوعب مختلف التحديات.
وقال نزار بركة، إننا وإن كنا نتغاضى عن ظاهرة صباغة الوزراء، فإننا لن نتغاضى عن ضرورة خدمة قضايا الشعب، وخاصة الشباب الذي يشكل احد اهم رهانات المستقبل.

السياسة الحكومية المتبعة ادت، يضيف بركة. الى ارتفاع اليأس في صفوف الشباب المغربي، وأكد أن الحكومة يجب أن تنصت لصوت الشارع، الذي عبر عن ذلك في حراك الحسيمة و جرادة وغيرهما.

وقال إن البلاد في حاجة إلى حلول للمشاكل الاجتماعية، وعلى مكونات الحكومة ترك السياسات السياسوية والصراعات الضيقة والتفرغ لخدمة البلاد من أجل حل المشاكل التي يعيشها الشعب المغربي.

اترك تعليقاً