نسبة الكهربة القروية تبلغ 99,83 في المائة

أفادت وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة السيدة ليلى بنعلي بأن نسبة نزويد العالم القروي بالكهرباء في إطار برنامج الكهربة القروية الشمولي، بلغت 83ر99 في المائة باستثمارات بلغت8121 مليون درهم.

وذكرت الوزيرة في عرض قدمته اليوم الأربعاء أمام لجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن والبيئة بمجلس النواب، أنه تمت كهربة 10 آلاف و 705 دوار وهو مايمثل 334 ألف و445 مسكنا.

وأوضح العرض أن القدرة الكهربائية المنشأة انتقلت من 6127 ميغاواط سنة 2009 إلى 10743 ميغاواط مع متم سنة 2021، مشيرا إلى أن 52 مشروعا من الطاقات المتجددة قيد الاستغلال بقدرة إجمالية تفوق 4 جيغاواط، و 59 مشروعا آخر قيد التطوير أو الإنجاز بقدرة إجمالية تناهز 5,4 جيغاواط.

ووفقا للعرض، فقد تم إنجاز 8777 كلم إضافية من خطوط النقل الكهربائية، بتكلفة إجمالية تصل إلى 29,13 مليار درهم، ليصل طولها الاجمالي مع متم سنة 2021 ،إلى 28352 كلم.

وبالنسبة لتوزيع الكهرباء، تم إنجاز بنيات تحتية تهم 50833 كيلومتر من خطوط الجهد المتوسط، و 156 ألف و689 كيلومتر من خطوط الجهد المنخفض، و 27008 مركز تحويل كهربائي.

ومن أجل تسريع إطلاق وإنجاز بعض المشاريع أو البرامج ذات الأولوية في قطاعي الكهرباء والطاقات المتجددة اتخذت الوزارة عدة تدابير تشمل، على الخصوص، تزويد المناطق الصناعية بطاقة كهربائية تنافسية من أصل متجدد، حيث تم الترخيص لأول مشروع بقدرة 50 ميغاواط يستهدف تزويد المنطقة الصناعية بالقنيطرة بالطاقة الكهربائية، فيما توجد مشاريع أخرى قيد الترخيص للمناطق الصناعية ذات الأولوية، فضلا عن تجهيز محطات تحلية المياه المبرمجة بوحدات إنتاج الطاقة المتجددة، حيث تم الترخيص لأول مشروع بمنطقة الداخلة بقدرة 40 ميغاواط والاشغال جارية بالنسبة لمحطة الدار البيضاء.

ومن ضمن هذه التدابير أيضا، العمل مع الفاعلين المعنيين لتسريع إنجاز مشروع “نور ميدلت” بقدرة إجمالية أولية تتراوح بين 400 و 800 ميغاواط، والإعلان عن نتائج طلبات العروض لإنجاز مشاريع الطاقة الشمسية الفوتو ضوئية بقدرة إجمالية تبلغ 400 ميغاواط والشروع في إعداد برنامجين للتأهيل الطاقي بالمؤسسات التعليمية والبنايات التابعة لوزارة العدل وكذا الشروع في تطوير نظام للقياس والتتبع والتحقق لقطاع النجاعة الطاقية.

اترك تعليقاً