المستشار كريم السودي : راسلنا عامل الإقليم من أجل خروقات ميزانية المجلس الجماعي بتمارة ونبهناه  لكن لا حياة لمن تنادي  

في كلمة له على هامش ندوة صحفية من تنظيم مكونات فريق المعارضة بمجلس جماعة تمارة ، قال المستشار الجماعي كريم السودي أن مجموعة من الخروقات عاشها المجلس في شخص رئيسه وحاشيه ، مؤكدا أن هناك إقصاء ممنهج من طرف الرئيس وأغلبيته بحرمان المعارضة من المعلومات دون معرفة الأسباب والغاية منه ولماذا هذا العبث في التسيير ؟

وأضاف المستشار السودي أن دورنا هو تمثيل الساكنة لكن هناك تغييب تام بشكل متعمد لنا على سبيل المثال برنامج الجماعة المنعقد مؤخرا لم يتم استدعاؤنا في غياب  للمقاربة التشاركية والديمقراطية  رغم حضور من هم مجرد عموم وفي المقابل يتم تغييب أعضاء ومستشارين في الجماعة  وهذا سؤال عرض مطروح على الرئيس

وتطرق السودي للخروقات في ميزانية 2022 ، التي اعتبرها خروقات قانونية محضة ، موضحا أن مكونات المعارضة راسلت السلطات المحلية في شخص عامل الإقليم ونبهناه لهذه الخروقات لكن لا حياة لمن تنادي ، مضيفا نحن نقوم بدورنا وما تبقى يتحملون مسؤوليتهم ، لسنا مجرد رقم في المعادلة المعادلة  أو من أجل تأثيث المشهد السياسي  أو استكمال النصاب .

وأعلن كريم السودي أن مكونات المعارضة عبرت عن مواقفها بمقاطعة الدورة الاستثنائية المقبلة ، مضيفا أن المعارضة  ليست آلة للتصويت إنما من أجل مناقشة ومعرفة المضامين وما يقع داخل المجلس لكي يكون لها رأي بالمجلس ، ومن يريد حضور المعارضة من أجل تأثيث المشهد السياسي أو اكتمال النصاب أو لأن الرئيس مكره على استدعاءنا للدورات نقول له أننا لم نأتي من أجل هذا إنما خدمة للساكنة.

 

اترك تعليقاً