مصرع رسام الكاريكاتير المسئ للرسول حرقا داخل سيارة 

قتل رسام الكاريكاتير السويدي لارش فيلكس الذي اشتهر برسومه المسيئة للنبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ، مع رجلي شرطة كانا برفقته بعد اصطدام سيارتهم بشاحنة، وفق ما أكدت الشرطة السويدية لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال متحدث باسم الشرطة “يتم التحقيق في الحادث مثل أي حادث سير آخر، لكن لأن الأمر يتعلق أيضا بمقتل شرطيين، تم تكليف قسم خاص في مكتب المدعي العام بهذا التحقيق”.

ووقع الحادث بالقرب من بلدة ماركاريد الصغيرة عندما اصطدمت السيارة التي كان فيلكس يستقلها بشاحنة، حيث اشتعلت النار بالمركبتين لكن تم إنقاذ سائق الشاحنة الذي يخضع الآن للعلاج في المستشفى، وفق الشرطة .

وخضع فيلكس لحماية الشرطة منذ أن أثار أحد رسومه الكاريكاتيرية -الذي تضمن إساءة للنبي محمد صلى الله عيه وسلم عام 2007- غضب المسلمين.

وعام 2015 نجا فيلكس من حادث إطلاق نار خلال مؤتمر في كوبنهاغن، وأسفر الحادث عن مقتل مخرج دانماركي.

 

 

اترك تعليقاً