الرئيسية / دولي / كورونا.. القلق يخيم على بلجيكا بشأن ارتفاع عدد حالات الإصابة بالعدوى

كورونا.. القلق يخيم على بلجيكا بشأن ارتفاع عدد حالات الإصابة بالعدوى

هوسبريس ـ متابعة

تسارعت وتيرة الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد من جديد في بلجيكا، ما أثار قلق السلطات الصحية التي دعت إلى “التدخل سريعا” من أجل عكس منحى تفشي الفيروس.

وأكد بودوين كاتري، أحد الناطقين الرسميين باسم اللجنة الفيدرالية لتتبع الوضع الوبائي خلال ندوة صحفية، اليوم الأربعاء، أن “الوضع ليس من دون مخرج. لا زال بوسعنا تدارك الأمر، لكن يتعين التدخل بشكل سريع”.

وسجلت بلجيكا خلال الفترة ما بين 12 و18 يوليوز، ما معدله 184,3 حالة إصابة جديدة في اليوم، أي بارتفاع قدره 89 بالمائة مقارنة مع الأسبوع الفارط، وذلك حسب آخر الأرقام الصادرة عن السلطات الصحية البلجيكية.

وأوضح كاتري أن “معظم حالات العدوى الجديدة تسجل من خلال الاتصال الاجتماعي المقرب خلال الاحتفالات أو التجمعات”، مشيرا إلى أن الإصابات الجديدة تهم، على الخصوص، الساكنة النشيطة التي تتراوح أعمارها ما بين 20 و59 عاما.

وكنتيجة مباشرة لارتفاع الإصابات، ارتفع أيضا عدد حالات الاستشفاء بـ 24 في المائة بين الأسبوع ما بين 12 إلى 18 يوليوز والأسبوع ما قبل. ويوم الثلاثاء، أدخل 178 مريضا المستشفيات جراء إصابتهم بعدوى فيروس كورونا، من بينهم 35 يوجدون في العناية المركزة.

وفي مواجهة ارتفاع حالات العدوى، قررت السلطات البلجيكية، أمس الثلاثاء، تأجيل إطلاق المرحلة الخامسة من مسلسل رفع تدابير الحجر الصحي.

وحذرت رئيسة الوزراء، صوفي ويلميس، من أن “تطور الوباء ليس إيجابيا” في البلاد، مشيرة إلى أن التدابير المتخذة ضد فيروس “كوفيد-19” سيتم على الأرجح تدعيمها.

وستتم مناقشة التدابير التي يتعين اتخاذها في مواجهة عودة تفشي الوباء، ضمن مجلس الأمن القومي المقبل، الذي سيعقد يوم غد الخميس ببروكسيل.

تعليقات الزوّار