الرئيسية / مجتمع / تردي خدمات الإتصالات يقض مضجع ساكنة جماعة تفتشنا

تردي خدمات الإتصالات يقض مضجع ساكنة جماعة تفتشنا

تعاني ساكنة جماعة “تفتشنا ” بإقليم زاكورة ، من الوضع المتردي لخدمات الاتصالات، وما يرافقها من مشاكل كثيرة بسبب عدم وجود تغطية كافية لشبكة الهاتف والأنترنيت.

وفي اتصال هاتفي لهوسبريس مع محمد المرافط – أحد الفاعلين الجمعوين بالمنطقة – أكد لنا أنه هناك ٱنقطاعات متكررة وشبه يومية لتغطية شبكة الإتصالات وصبيب الأنترنيت، خاصة الجيل الرابع.

وأكد السيد المرافط أن خدمات الأنترنيت والهاتف وسيلة ملحة وأساسية للتواصل مع العالم الخارجي وفي كثير من الأوقات تكون هناك حالات مستعجلة يتطلب الإتصال بسيارة الإسعاف للتدخل من اجل انقاد حياة الأشخاص في وضعية الخطر .

وطالب المرافط ، الجهات المعنية بالتدخل من أجل تجويد خدمات شبكة الإتصلات بمختلف مناطق الجماعة بما يسمح للساكنة من الإستفادة من هذه الخدمة بشكل جيد ودون ٱنقطاع، مشيرا إلى أن الساكنة تكون في عزلة عن العالم الخارجي بسبب ضعف صبيب الشبكة و الأنترنيت. 

وجدير بالذكر أنه بالرغم من تحقيق شركة اتصالات المغرب، لنسبة نمو بلغت 8 في المائة، مع قاعدة زبناء فاقت 56 مليون زبنون خلال الأشهر الأولى من سنة 2019، إلا أن التذمر لا يزال يسود وسط فئة عريضة من المواطنين بسبب تردي خدمات الشركة.

تعليقات الزوّار