بعد انتخابه رئيسا.. هذه وعود بدراوي للرجاويين

أكد عزيز البدراوي، الرئيس الجديد لنادي الرجاء البيضاوي، أن الأخير دخل عهدا جديدا، ويتطلع إلى المصالحة مع الجميع.

وقال بعد انتخابه إنه لم يأت رئيسا لكي يعيش المشاكل مع أي جهة، أو يحارب جهة على حساب أخرى.

وقال “نريد أن نتحاور مع الجميع، وإذا كانت لدينا مشكلة داخلية، يجب أن تبقى داخلية، نعالجها داخليا ولا نخرجها إلى العلن”.

وأضاف “أنا مستعد لكي أضع رزقي كله رهن إشارة الرجاء، لم آت إلى النادي إلا من أجل خدمة الفريق”.

وتابع قائلا “أود أن أشكر جميع منخرطي الرجاء على ثقتهم وحفاوة الاستقبال، وأعدكم بأنني لن أبخل على النادي بأي شيء من وقتي ومالي ومجهودي، وأتمنى أن أكون عند حسن ظنكم”.

وأضاف: “لم آت إلى الرجاء من أجل العداء أو الصراع مع أي كان، أدعوكم جميعا إلى الالتفاف وراء مصلحة النادي لنعمل في جو إيجابي على كتابة عهد جديد في تاريخ النادي، وأنا مستعد لأعطي دمي من أجل ذلك، هذا عهد المصالحة”.

وانتخب عزيز البدراوي رئيسا لنادي الرجاء، بالإجماع، خلال فعاليات الجمع العام الانتخابي المنعقد اليوم الخميس بأحد فنادق العاصمة الاقتصادية الدار البيضاء، خلفا للرئيس السابق أنيس محفوظ.

اترك تعليقاً