تونس تخيب آمال جماهيرها أمام مالي في مباراة شهدت قرارا تحكيميا غريبا

سقط المنتخب التونسي في أول اختبار له بكأس أمم أفريقيا “طوطال إنيرجي” الكاميرون 2021 ، بعد انهزامه أمام مالي بهدف لصفر ، في المباراة التي جمعت الطرفين على أرضية ملعب “ليمبي”.

الشوط الأول من المباراة انتهى  بالتعادل السلبي صفر لمثله، قبل أن يتمكن  الماليون عند مطلع الشوط الثاني  من افتتاح حصة التسجيل في الدقيقة الـ48 من ضربة جزاء وضعها في الشباك التونسية  إبراهيما كوني .

المنتخب التونسي كان بإمكانه ادراك التعادل في الدقيقة الـ77، بعد تحصله  على ضربة جزاء ، انبرى لها وهبي الخزري الذي فشل في وضعها في الشباك، إثر تصدي الحارس المالي للكرة.

وشهدت المباراة جدلا تحكيميا كبيرا، عقب إعلان الحكم الزامبي سيكازوي على نهاية المباراة في الدقيقة الـ85، قبل أن يصلح خطأه ويرتكب آخر بإنهائه المواجهة قبل 11 ثانية من اكتمال التسعين دقيقة ، و هو القرار الذي خلف غضبا تونسيا كبيرا و استغرابا داخل الاستوديوهات التحليلية التي لم تتفهم قرار الحكم سيكازوي و الذي يعتبر من أحسن الحكام بافريقيا.

اترك تعليقاً