تطورات جديدة في قضية وفاة مارادونا…القضاء الأرجنتيني يضيف متهما جديدا إلى القضية

 

أضاف المحققون في وفاة دييغو أرماندو مارادونا، متهما ثامنا للقضية واستدعوه لاستجوابه، كما أكدت مصادر قضائية لوكالة الأنباء الإسبانية، حيث تمت إضافة الطبيب بيدرو دي سباجنا، الذي تم التعاقد معه لرعاية مارادونا أثناء العزل المنزلي قبل وفاته، والذي يتهمه المدعون برؤية المريض مرتين فقط، وعدم الامتثال لواجبات مهامه.

واستدعت النيابة دي سباجنا للتحقيق في 20 ديسمبر الجاري، وطلبت من قاضي الضمانات في القضية، أورلاندو دياز، منعه من مغادرة البلاد، بحسب المصادر.

وينضم دي سباجنا إلى المتهمين السبعة الآخرين في القضية وهم جراح الأعصاب ليوبولدو لوك، والطبيب النفسي أوجستينا كوساشوف، والطبيب النفسي كارلوس دياز، والطبيبة التي نسقت الرعاية المنزلية نانسي فورليني، ومنسق الممرضين ماريانو بيروني، والممرض ريكاردو عمر ألميرون، والممرضة داهيانا جيزيلا مدريد.

ويتم التحقيق مع الأشخاص الثمانية المرتبطين بالرعاية الطبية لمارادونا للاشتباه في تقصيرهم في رعاية مارادونا، وهي عقوبة تصل إلى السجن لمدة تتراوح بين 8 و 25 سنة.

وكان مارادونا قد توفي عن عمر يناهز الستين، وخلص تشريح جثة قائد المنتخب الأرجنتيني السابق إلى وفاته نتيجة “وذمة الرئة الحادة الثانوية لتفاقم قصور القلب المزمن”

اترك تعليقاً