هدف قاتل لجبران يقود المنتخب المغربي الرديف للفوز على السيراليون

الرديف

الرديف

تمكن المنتخب المغربي الرديف، تحت إشراف الإطار الوطني، الحسين عموتة، من الانتصار على نظيره السيراليوني، بهدفين لواحد، في المباراة الودية التي جمعت بينهما على أرضية ملعب البشير بمدينة المحمدية.

وتدخل المباراة ضمن استعدادات العناصر الوطنية للمشاركة في كأس العرب التي ستحتضنها قطر في الفترة الممتدة من 30 نونبر حتى 18 من دجنبر المقبل.

وكان المنتخب المغربي سباقا للتسجيل في الدقيقة 11 من الشوط الأول بواسطة مروان سعدان، قبل أن تشهد الدقائق الأولى من الجولة الثانية إدراك الخصم لهدف التعادل في الدقيقة 62.

وبينما تسير المواجهة إلى نهايتها يتصيد اللاعب وليد أزارو ركلة جزاء في الأنفاس الأخيرة بعد إسقاطه داخل منطقة الجزاء، نفذها بنجاح يحيى جبران موقعا هدف الانتصار للكتيبة المغربية.

وكان المنتخب الرديف قد تفوق في المباراة الأولى على غامبيا بسبعة أهداف مقابل واحد، ليحقق بعدها انتصارا آخر على جنوب السودان بهدفين مقابل لا شيء.

يشار إلى أن أسود المدرب عموتة ستجري شهر نونبر المقبل معسكرا تدريبيا أخيرا، من أجل تحديد معالم اللائحة النهائية التي ستمثل المغرب في كأس العرب.

اترك تعليقاً