ميارة: النموذج التنموي الجديد يتعين أن يضمن احترام الحريات النقابية والحماية الاجتماعية للطبقة الشغيلة

النعم ميارة الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب

هوسبريس ـ متابعة

أكد الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب ،  النعم ميارة، اليوم السبت  4 يناير الجاري بالرباط، أن النموذج التنموي الجديد الذي يتم الاشتغال على بلورته حاليا، يتعين أن يضمن احترام الحريات النقابية والحماية الاجتماعية للطبقة الشغيلة المغربية. وأوضح ميارة ، في تصريح للصحافة عقب اجتماع خصصته اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي برئاسة  شكيب بنموسى، للاستماع لممثلي الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، أنه لا يمكن بلورة نموذج تنموي دون توفير شغل لائق للطبقة الشغيلة المغربية وصون كرامتها .

وشدد في هذا الصدد على ضرورة إشراك الحركة النقابية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ، وجعلها شريكا في المصنع والإدارة وجميع المواقع ذات التواجد النقابي، مؤكدا على ضرورة تقوية الوسائط الاجتماعية في النموذج التنموي الجديد عبر إشراك حقيقي لها وجعلها جزء فاعلا في التنمية وليس جزء تابعا . وسجل، من جهة أخرى، أن اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي لن تقوم بالدور المنوط بالأحزاب السياسية المتمثل في رسم استرتيجيات التنمية ، بل عملها سيكون مؤطرا ب”أشياء أكبر من العمل الحزبي وموجه للمغرب في ظرف الخمسين سنة القادمة”. وخلص السيد ميارة إلى القول بأن الاتحاد العام للشغالين بالمغرب يثمن عمل اللجنة والمشاورات التي أطلقتها لبلورة نموذج تنموي حقيقي، مؤكدا، في هذا السياق أن تحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية بالمملكة رهين بالتشاور مع جميع الأطراف والقوى الحية في المجتمع المغربي.

اترك تعليقاً