الرئيسية / ثقافة وإعلام / تنزولين /زاگورة: ندوة علمية حول “التحديات المناخية بالواحة”

تنزولين /زاگورة: ندوة علمية حول “التحديات المناخية بالواحة”


هوسبريس – عمر الخلفي

نظمت جمعية الجسر ومجموعة من الشركاء،وبدعم من المجلس الإقليمي لزاگورة، بجماعة ” تنزولين” دوة علمية في موضوع التغيرات المناخية: “أنماط التأقلم والحفاظ على الثراث الواحي”.

وقد خلص اللقاء الذي نظم نهاية الأسبوع الماضي، إلى مجموعة من التوصيات منها :
• اعتماد سياسات زراعية تتكيف مع المعطيات التربوية والمناخية للمنطقة.
• ضرورة المحافظة على التنوع البيولوجي في مشاريع مزارع النخيل الجديدة لتأمين الإستدامة والقدرة على التحمل الجماعي للمشاكل الاحيائية واللإحيائية.
• الاهتمام بالمعرفة المحلية للواحاتين وتطعيمها بالتقنيات الزراعية الحديثة وحفظها من الإندثار.
• ضرورة التوعية والتحسيس وتشجيع البحث العلمي المتعلق بالمنظومة الزراعية الواحية.
• اعتماد المقاربة التشاركية و مبدأ الالتقائية في وضع وتنزيل المشاريع الجديدة.
• تقليص حجم النفايات عبر تشجيع استهلاك المنتوج المحلي.

كما انتهى اللقاء الى اقتراح مجموعة من الحلول، من قبيل:
•  انشاء قناة جهوية خاصة تعرف بما يزخر به الجنوب الشرقي المغربي من تراث مادي ولامادي، واستغلال الوسائل التكنولوجية الحديثة للتعريف بمؤهلات المنطقة قصد جذب السياحة الأجانببة والداخلية.
• تدخل الدولة لتحسين جودة الطرق المعبدة وتوسيعها، و تخفيض ثمن التنقل بواسطة الطائرة.
• ترميم  القصبات بمختلف أنواعها لاستغلالها لأغراض تدر أرباحا مهمة لأصحابها.
• إلغاء وإيجاد حل لمشكل العقار والأراضي المنتزع عليها.
• استغلال المهرجانات المحلية والوطنية لتعريف بجميع المؤهلات التي تتوفر عليها المنطقة.
• تأسيس جمعيات تهتم بتسويق المنطقة على الصعيد الوطني والخارجي.
• التشوير الطرقي لأهم المعالم الطبيعية والتاريخية المتوفرة في المنطقة مع الانفتاح على المناطق الصحراوية والجبلية والواحية.
• تحولات المجال الفلاحي بواحة ترناتة، على امتداد العقود الماضية، ساهمت في تغيير المشاهد الزراعية وتحول التقنيات المستعملة وتغير الروابط الإجتماعية.
• تنمية المجالات الواحية عموما وواحة ترناتة خصوصا، وجعلها حلقة مهمة من مسلسل تطوير المناطق ذات الإقتصاد المعتل.

تعليقات الزوّار