اجتماع اللجنة المشتركة لمتابعة تنفيذ اتفاقية التبادل الحر بين المغرب وأمريكا         

هوسبريس

انعقدت اليوم الثلاثاء بالرباط، الدورة السادسة للجنة المشتركة المكلفة بمتابعة تنفيذ اتفاق التبادل الحر المبرم بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية تحت الرئاسة المشتركة لوزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، مولاي حفيظ العلمي، والممثل المساعد للولايات المتحدة الأمريكية في التجارة بأوربا والشرق الأوسط، دان مولاني.  وتم خلال هذا الإجتماع، تسليط الضوء على السبل الكفيلة بتطوير أعمق للعلاقات التجارية بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، وإعطاء زخم ودينامية قويين لاتفاق التبادل الحر، خاصة على مستوى قطاعات الفلاحة والنسيج والاستثمار والجمارك.

وأبرز العلمي بهذه المناسبة، أن الاستثمارات الخارجية المباشرة القادمة من الولايات المتحدة الأمريكية، عرفت ارتفاعا في الفترة الممتدة مابين سنة 2012 و2018.

من جهته، أعرب دان مولاني عن رغبته في تطوير العلاقات التجارية بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، وتعزيز الاستثمار، مشيدا بمستوى التبادلات التجارية بين البلدين.

ودعا المسؤول الأمريكي، بعد أن تطرق لبعض العقبات التي تواجه اتفاق التبادل الحر بين البلدين، إلى التفكير في السبل الكفيلة بتطوير وتعزيز التبادلات الثنائية، والعمل على الاستفادة القصوى من مختلف الفرص التي يتيحها هذا الاتفاق.

اترك تعليقاً