2000 سيدة يشاركن في “إرضاع جماعي” للتشجيع على العودة للرضاعة الطبيعية

(ارشيف)

(وكالات)

شهدت العاصمة الكولومبية بوغوتا مبادرة ضمت قرابة 2000 أم للتشجيع على الرضاعة الطبيعية إلى العودة إلى الرضاعة السليمة والصحية للأطفال.

وتعرف تغذية الرضع عن طريق حليب الأم انخفاضا شديدا في كولومبيا وتوجه الأمهات إلى البدائل المتوفرة مثل الحليب الصناعي.

وخلال التجمع هتفت الأمهات وهن يحملن أطفالهن “الرضاعة الطبيعية” ثم اخذن استراحة للقيام بإرضاع أطفالهن بشكل جماعي.

وتزامن التجمع مع الأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية، والذي بدأ في الأول من غشت الجاري.

وبحسب منظمة الصحة العالمية فإن هناك دليلا واضحا على أن التغذية المثلى للرضع هي حليب الثدي، مما يعزز نمو مخ الطفل.

ووجد مسح صحي أجرته الحكومة الكولومبية عام 2015 أن 36٪ فقط من الأطفال دون سن ستة أشهر تلقوا حليب الأم ، وهو ما يمثل انخفاضًا بنسبة 10٪ عن مستويات عام 2005.

اترك تعليقاً