خارج الحدود..شرطي أطلق النار على كلب فقتل امرأة

(وكالات)

ذكرت السلطات الأمريكية أن أحد ضباط شرطة تكساس قتل امرأة عندما أخطأ في إصابة هدفه بعدما أطلق النار عدة مرات على كلب كان يعتقد أنه كان يحاول مهاجمته.

الحادثة وقعت، الخميس  الماضي، بعد أن تلقت الشرطة مكالمة من أحد سكان منطقة أرلينغتون، للابلاغ عن وجود سيدة فاقدة للوعي بالقرب من محل عمله.

وقالت الشرطة إن الضابط فور وصوله إلى مكان الحادث حاول الاقتراب من السيدة الممدة على الارض وسؤالها عن صحتها ، قبل أن يلحظ وجود كلب بالقرب منها.

وسأل الشرطي السيدة “هل هذا الكلب يعود لك؟”، وهو ما تظهره لقطات مصورة لكاميرا الفيديو المثبتة في ثياب الشرطي.

وبعد ثوان بدأ الكلب بالركض في اتجاه الشرطي الذي طالبه بالتوقف قبل أن يستخدم سلاحه ويطلق عددا من الأعيرة النارية اصابت إحداها المرأة .

وقال المسؤولون إن المرأة البالغة من العمر 30 عاما وتدعى مارغريتا، توفيت لاحقا في المستشفى متأثرة بجراحها.

فيما ذكر قائد الشرطة في تكساس ويل جونسون إن الضابط المسؤول عن الواقعة مُنح إجازة إدارية بينما تحقق الإدارة في حادث إطلاق النار.

اترك تعليقاً