الأطباء الداخليون والمقيمون في أكادير يطالبون بصرف رواتبهم المتأخرة لسبعة أشهر

استياء كبير يعم أوساط الأطباء المقيمين التابعين للمستشفى الجامعي لأكاديربسبب عدم صرف رواتبهم بعد التحاقهم لما يزيد عن السبعة أشهر بالعمل، وطالب هؤلاء الوزارة المعنية بتسديد مستحقاتهم المتأخرة.

ووفق بيان أصدرته اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين بأكادير، أكدت الأخيرة أنها صدمت بواقع آخر ينضاف لظروف التكوين المزرية والتي تزداد سوءا يوما بعد يوم، وحتى الرواتب الشهرية للدفعة الأخيرة لم تصرف ونحن على مشارف نهاية الشهر السابع.

وأضاف المصدر ذاته، أن ما يحصل أدى الاحتقان كبير لدى الأطباء المتضررين لما يكابدونه العناء يوما بعد يوم، بل تأثرت الحالة الاجتماعية بشكل مباشر لعدد منهم.

ووصفت هذه الفئة المتضررة الوضع بالمأساوي مستنكرة تماطل الوزارة في صرف رواتب الأطباء الداخليين والمقيمين بأكادير ، ملوحين بالتصعيد إن استمر الوضع المزري، وفق تعبيرهم.

اترك تعليقاً