اعفاءات بالمدرسة العليا للتجارة والتسيير بوجدة بسبب التحرش بالطالبات

اهتزت المدرسة العليا للتجارة والتسيير بوجدة  على وقع إعفاء مسؤولين، عقب تفجر فضيحة تخرش أساتذة بالطالبات ، وذلك بعد توصل الوزير بتقرير اللجنة التي حلت اول امس بالمدرسة العليا للتجارة والتسيير بوجدة ، واتخذت قرارا بإعفاء الكاتب العام
ونائبة المدير ، بالاضافة الى طلب الوزارة من مدير المدرسة العليا تقديم استقالته مع إحالة الأستاذ المشبه فيه على المجلس التأديبي.

وكانت لجنة التحقيق التي اوفدتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، استمعت لكل من الأستاذ المعني، والطلبة والإدارة وشهود آخرين تطوعوا للإدلاء بشهادتهن في الموضوع، إذ أفاد مصدر اللجنة تقريرا مفصلا في الموضوع، لعرضه على أنظار الوزير، وفقا للقوانين الجاري بها العمل، في حال ثبوتها.

وذكرت الجامعة، أنها أحدثت ” لجنة للاستماع مكونة من استاذات متخصصات وطبيبة نفسانة، والعمل على تقديم المساعدو والمواكبة القضائية عند الحاجة، وخلق خط اخضر قصد التواصل والإبلاغ عن مثل هذه الحالات الشاذة، ووضع رهن إشارة الطالبات بريد الكتروني لتلقي الشكايات”.

واحتج العشرات من الطلبة والطالبات بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير في وقفة إحتجاجية صباح اليوم الثلاثاء، أمام المؤسسة للمطالبة بفتح تحقيق.

اترك تعليقاً