المنتخب المغربي يدخل معسكرا إعداديا نهاية دجنبر بأكادير قبل السفر للكاميرون

قرر البوسني وحيد خاليلوزيتش الناخب الوطني، إقامة معسكر إعدادي لأسود الأطلس في مدينة أكادير، نهاية شهر دجنبر المقبل، قبل شد الرحال إلى الكاميرون في 2 يناير من السنة المقبلة، للمشاركة في كأس أمم إفريقيا بالكاميرون.

ويرتقب أن يخوض المنتخب الوطني المرحلة الثانية من برنامجه التحضيري للمونديال الإفريقي في تربص مغلق يمتد 6 أيام، قبل انطلاق العرس الرياضي الإفريقي.

وجاء قرار تقسيم البرنامج الإعدادي للمنتخب الوطني المغربي على مرحلتين، بعد أن كان الناخب الوطني يمني النفس، بإجراء معسكر خارجي بإحدى الدول المجاورة للكاميرون، والاستفادة من نفس الظروف مع البلد المحتضن ل ” الكان”، لعشر أيام على الأقل، إلا أن الوضع الوبائي المتفشي، أجبر الطاقم التقني للفريق الوطني على قضاء المرحلة الاولى من التحضير بمدينة أكادير، قبل السفر عبر طائرة خاصة، ستوفرها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إلى الكاميرون، لإستكمال التحضيرات من أجل التأقلم مع الأجواء .

ومن المرتقب أن تحسم جامعة الكرة في غضون الايام القليلة المقبلة، في مقر إقامة الأسود في الكاميرون، استعدادا لخوض نهائيات كأس أمم أفريقيا بالكاميرون.

يذكر أن قرعة كأس أمم إفريقيا بالكاميرون أوقعت المنتخب المغربي في مجموعة تضم منتخبات غانا، الغابون وجزر القمر.

اترك تعليقاً