الوداد في محك صعب أمام قلوب الصنوبر للمرور لدور المجموعات

سيدخل فريق الوداد، مباراة اليوم ضد قلوب الصنوبر، المقرر إجراؤها بمركب محمد الخامس في الثامنة مساء، برسم الدور التمهيدي الثاني من عصبة الأبطال الإفريقية، تحت شعار لا بديل عن الفوز وبأكثر من هدف لحجز بطاقة العبور إلى دور المجموعات، لأن نتيجة التعادل لا تخدم مصالحه، خصوصا أن قلوب الصنوبر يتسلحون بامتياز هدف الذهاب، وسيحاولون ما أمكن الحفاظ عليه من خلال تحصين الدفاع وسد جميع المنافذ عن خط هجوم الفريق الأحمر، مع القيام بالمرتدات الهجومية لارباك أبناء المدرب وليد الركراكي.

جميع القراءات ترجح كفة الفريق المغربي، على اعتبار أنه يتوفر على تركيبة بشرية قوية بإمكانها صنع الفارق في أي لحظة، سيما أن طموحها التأهل لدور المجموعات والمنافسة على اللقب القاري.

ومن المحتمل أن يفتقد الوداد في مباراته أمام قلوب الصنوبر لكل من الجعدي، وكركاش بداعي الإصابة، وصلاح الدين بن يشو، غي مبينزا، جلال الداودي، وجويل تسومو لعدم تواجدهم ضمن قائمة الفريق القارية.

المباراة تبدو صعبة على الفريق الأحمر، تتطلب من المدرب الركراكي إدارتها بنوع من الحنكة للخروج بنتيجة إيجابية تقود الفريق إلى الدور الموالي، لأن أي هزيمة غير متوقعة، قد تجر عليه انتقادات لادعة من طرف الجماهير الودادية التي تتطلع إلى ذهاب فريقها بعيدا في مشوار هذه المنافسات.

وكان بيرسيفال كوفي، مؤسس وزعيم الحزب الليبرالي الغاني، قد تعهد بمنح مكونات فريق قلوب الصنوبر، “منحة مالية مغرية”، نظير تجاوز ممثل كرة القدم الوطنية الوداد، وقال المسؤول الغاني، في تصريح لإحدى الإذاعات المحلية: “سأمنح لكل لاعب ولأعضاء الطاقم التقني لفريق قلوب الصنوبر، 330 دولار أمريكي. في حال عبوره لدور المجموعات.

اترك تعليقاً