“اللحية النصاب” ..أشهر نصاب في البيضاء يقع بين أيدي الأمن

هوسبريس

بتنسيق محكم مع جهاز “الديستي”، سقط  بين أيدي الشرطة أشهر نصاب عرفته مدينة الدار البيضاء، خلال الأشهر الأخيرة.

وقالت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها اليوم الأحد 19 يناير الجاري، إن الموقوف، الذي لقبوه بـ”اللحية النصاب”، تورط في عمليات  نصب واحتيال واسعة استهدفت تجار سوق القريعة بالعاصمة الاقتصادية.

وتفيد المصادر، أن “اللحية” الموقوف، كانت تربطه بتجار القريعة علاقة صداقة وطيدة لست سنوات، حيث كان يصلي معهم الفجر، وفي أحيان كثيرة كان يؤمهم في سوق القريعة، وتضيف المصادر أنه كان ينظم لهم عملية ما يسمى بـ”دارت”، بمساهمات مالية قد تصل إلى مليون سنتيم في الشهر، وتمكن من كسب ثقتهم من خلال تعاملاته الجيدة، إلى أن جمع منهم مليار ونصف مليار سنتيم، وبعدها اختفى عن الأنظار، ومنها بدأت حكاية “اللحية النصاب”.

اترك تعليقاً