الارتباك يتسبب في ارسال واشنطن ل “مسودة” قرار الى العراق

هوسبريس – (أ ف ب)

قال رئيس أركان الجيش الأميركي الجنرال مارك ميلي الإثنين 6 يناير الجاري إن الرسالة الرسمية الأميركية التي أبلغت العراق بأن الجنود الأميركيين سيبدأون بالانسحاب هي “مسودة” و”ما كان يجب أن ترسل” في هذا التوقيت.

وقال ميلي “إنه خطأ ارتكبه ماكينزي”، في إشارة إلى قائد القيادة الأميركية الوسطى الجنرال فرانك ماكينزي، مشددا على أن هذه الرسالة “مسود ة” و”ما كان يجب أن ترسل”.

وتعليقا على الرسالة نفى وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر أن تكون بلاده قد قر رت إخراج قواتها من العراق.

اترك تعليقاً