الرئيسية / رياضة / مخازني: نسعى لكتابة التاريخ.. السلامي: جاهزون للمباراة

مخازني: نسعى لكتابة التاريخ.. السلامي: جاهزون للمباراة

هوسبريس

قال محمد مخازني مدرب مولودية الجزائر إن فريقه يستهدف التأهل إلى نصف نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال عبر بوابة الرجاء المغربي، لدخول التاريخ من أوسع أبوابه.

ويلتقي الفريقان في ضيافة النادي الجزائري يوم غد السبت 4 يناير الجاري، في ذهاب الدور ربع النهائي من عمر المسابقة.

وقال مخازني في المؤتمر الخاص بالمباراة: “المواجهة ستلعب على مرحلتين الأولى بالجزائر والثانية في المغرب، الأكيد أننا لن نخطئ ونركز فقط على لقاء الذهاب لأن كل شيء مبني على اللقاءين معا”.

وأردف: “بالنسبة لي الهدف هو تحقيق التأهل إلى نصف النهائي وهذه ستكون أول مرة بالنسبة للمولودية التي لم يسبق لها تخطي هذا الدور من هذه المنافسة”.

و أضاف: “بالعودة للمباراة نعرف أن اللقاء خاص للغاية بين فريقين يعرفان بعضهما جيدا وجماهير تحب بعضها البعض، أتمنى أن يجري اللقاء بشكل يعطي صورة حسنة على سمعة الفريقين”.

من جانبه، قال هشام نقاش مهاجم مولودية الجزائر إنه لا يهتم بتسجيل الأهداف في المباراة قدر اهتمامه بمساعدة فريقه على تحقيق الفوز.

وقال: “سنواجه فريقا كبيرا وعريقا اسمه الرجاء، لديه سمعة كبيرة ونحن نعرف ما الذي ينتظرنا، الأهم بالنسبة لنا أن نحقق المطلوب وهو الفوز والتأهل بعد لقاء العودة حتى نتفادى نكسة الموسم الماضي الذي أقصينا فيه من ربع النهائي”.

في المقابل، أكد جمال السلامي مدرب الرجاء جاهزية فريقه لخوض المباراة، لافتا إلى أن لديهم رغبة قوية في العودة من الجزائر بنتيجة إيجابية.

وقال في المؤتمر الصحفي: “تنقلنا إلى الجزائر لتحقيق نتيجة إيجابية قد تكون بفوز أو تعادل بالأهداف أو حتى بدون أهداف، لكن الأهم أن ندخل المباراة بقوة”.

وأردف: “بالنسبة لنا نحن جاهزون للمواجهة رغم الغيابات المميزة التي نسجلها في صفوفنا بغياب 4 عناصر مهمة، ولكننا سنعمل على التعامل مع الوضع، بالمقابل نعرف أن منافسنا قوي ويملك تعداد ثري وبالتالي ننتظر أن تكون مواجهة قوية بين الفريقين”.

بينما قال أيوب نناح لاعب الرجاء: “الإصابة ستحرمني من لعب المباراة ولكن زملائي عازون على العودة بنتيجة إيجابية”.

وقال: “بصراحة الإصابة أثرت عليّ بعض الشيء، لعبت آخر لقاء وأنا مصاب وهو ما أثر عليّ وسيجعلني أغيب بنسبة كبيرة على لقاء المولودية لأني لست جاهزا بنسبة 100%”.

واختتم: “بالنسبة للمباراة أعتقد أن اللقاء سيكون قويا بين فريقين عريقين معروفين في الساحة العربية، سبق لي أن واجهت المولودية وأعرف الأجواء الموجودة هنا بالجزائر نتمنى أن تكون مباراة كبيرة ونتمنى العودة إلى الديار بنتيجة إيجابية”.

تعليقات الزوّار