المغرب يسلط الضوء ببوينوس أيريس على أبعاد سياسته الخارجية نحو افريقيا

هوسبريس ـ متابعة

 تم  مؤخرا بالعاصمة الأرجنتينية بوينوس أيريس تسليط الضوء على السياسة الخارجية للمغرب نحو افريقيا، والتي تقوم على مقاربات شاملة بأبعاد جيوسياسية و اقتصادية وثقافية.

وفي هذا السياق، قال سفير المغرب ببوينوس أيريس، يسير فارس، خلال كلمة له في ندوة فكرية نظمها المجلس الأرجنتيني للعلاقات الدولية وتميزت بمشاركة مسؤولين بوزارة الخارجية الأرجنتينية وثلة من المثقفين والاعلاميين والكتاب والأكاديميين، إن المغرب، تحت القيادة الحكيمة لجلالة الملك محمد السادس، ينهج في سياق انفتاحه على فضائه الجغرافي الطبيعي سياسة براغماتية وواقعية وتشاركية وتضامنية نحو القارة الافريقية.

واعتبر فارس، خلال هذه الندوة التي حضرها العديد من السفراء والدبلوماسيين الأفارقة المعتمدين بهذا البلد الجنوب أمريكي، أن المملكة بلورت بنجاح سياسة ناجعة للمساهمة في إيجاد أفضل الحلول للمشاكل المزمنة التي تعاني منها القارة ومن بينها الاشكالات المرتبطة بالهجرة والارهاب والجفاف والبطالة والفقر والنزاعات المسلحة.

وذكر أن الالتزام الراسخ للمغرب بخصوص التنمية في افريقيا يتجلى في أزيد من 50 زيارة دولة أجراها جلالة الملك لأزيد من 30 بلدا افريقيا، وفي إبرام المملكة لما يفوق ألف اتفاقية للتعاون منذ العام 2000.

اترك تعليقاً