الامن يصل إلى شبكة التهجير السري المسؤولة عن فاجعة المحمدية

هوسبريس

تمكنت عناصر من الدرك الملكي بقلعة السراغنة، حيث ينحدر غرقى الهجرة السرية الذين لفظ بعضهم البحر ضواحي المحمدية وسيدي البرنوصي، من الوصول الاثنين 30 شتنبر 2019، الى اثنين من شبكة التهجير السري بواسطة قوارب الموت التي كانت وراء فاجعة يوم السبت الاخير.

وحسب المصادر التي تداولت الخبر، فإن عملية توقيف الشخصين تمت بتنسيق بين درك المحمدية ودرك قلعة السراغنة.

وقد تم نقل المتورطين في هذه الجريمة الى المحمدية، لمباشرة البحث، تحت إشراف النيابة العامة.

اترك تعليقاً