قتل أكثر من 40 جنديا أوكرانيّا وحوالى 10 مدنيين 

أعلنت السلطات الأوكرانية، اليوم الخميس، مقتل نحو 40 جنديا أوكرانيا وحوالى 10 مدنيين، وذلك بعد ساعات من بدء هجوم الجيش الروسي على أوكرانيا.

من جهته، أبدى قائد القوات الانفصالية في إقليم “لوغانسك” ليونيد باسيتشنيك، استعداد قواته للوصول إلى العاصمة الأوكرانية كييف.

واتهم ليونيد باسيتشنيك، القوات الأوكرانية باستخدام المدنيين دروعا بشرية، مؤكدا أن قواته تحرز تقدما على الأرض.

وأضاف: “ربما سنتحرّك للوصول إلى كييف، لكنني لا أستطيع أن أعلّق على هذه القرارات التي تعود إلى القائد الأعلى للجيش، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين”.

وتابع: “أنا أقوم بعملي الآن وأضمن توافر العديد والعتاد من أجل الوصول إلى حدود جمهوريتنا، المعروفة في عام 2013 مع الاستفتاء الذي أجريناه”، وفق قوله.

بدورها، قالت الرئاسة الأوكرانية إن المعارك تدور على بعد 5 كم فقط عن محيط مدينة خاركيف شرقي البلاد، مشيرة إلى أن مدينة “ماريوبول” ما تزال تحت السيطرة الأوكرانية والمعارك حاليا باتجاه مدينة “خيرسون”.

اترك تعليقاً