تمارة ..مستشارون عن الأغلبية يشجعون احتلال الملك العمومي ويسعون بكل السبل لإعادة التسيب والفوضى الى شارع الادارسة

في خطوة أثارت الكثير من اللغط ، كشف مصدر مطلع أن أحد الباعة الجائلين بشارع الإدارسة يسعى جاهدا للعودة إلى إستغلال الملك العمومي بعد قيام قائد المقاطعة السابعة السيد زكرياء اوميمون بتحرير منطقة تابعة لمجمع سكني وتحويلها الى مساحة خضراء وفق برنامج التهيئة العمرانية .

وحسب ذات المصدر فإن امبراطور الباعة الجائلين الذي كان يكتري الملك العام بشارع الادارسة ويتحصل على مبالغ كبيرة بعيدا عن أنظار السلطات التي فور علمها بالتسيب حررت الملك العام وانهت سنوات من الفوضى ، بل اكثر من هذا حاول الشخص الذي يظن نفسه فوق القانون إرشاء قائد المقاطعة الحضرية السابعة بمبلغ مالي كبير إلا أن الاخير رفض وطبق القانون في قضية الترامي على الملك العام بالقوة واعتقل شخصين وقدمهما الى العدالة في قضية كانت جماعة تمارة طرفا مدنيا فيها .

وأضاف ذات المصدر أن فشل امبراطور الباعة الجائلين في اقناع القائد النزيه بكل السبل دفعه الى اللجوء للمجلس الجماعي ممثل في ثلاثة مستشارين محسبوين عن الأغلبية ، حيث حلوا بالمساحة الخضراء التي يسعون بشأنها إلى الضغط على رئيس المجلس من أجل تحويل جزء منها إلى مرأب للسيارات لتسهيل عملية الترامي على الملك الخاص بسكان المجمع بطريقة لا قانونية ، الامر فطنت له الساكنة التي ستتصدى بكل السبل لهذا الخرق القانوني ..

وأكد المصدر أن المستشارين المحسوبين عن الأغلبية تلقوا هدايا عبارة عن مجموعة من الملابس المستعملة (البال) من أجل الدفاع عن امبراطور احتلال الملك العمومي داخل المجلس لتحقيق مراده اللاقانوني  ..

وبهذا السلوك يتمظهر جليا ان بعض المستشارين الذي وجدوا أنفسهم بالصدفة في المجلس الجماعي يريدون تحقيق مصالحهم على حساب الساكنة والمواطنين بتشجيع احتلال الملك العمومي مقابل هدايا رفضها قائد المقاطعة الحضرية السابعة والتي وصلت الى مبالغ مالية كبيرة   ..

فهل سيتدخل عامل الإقليم يوسف ادريس لوضع حد لممارسات بعض مستشاري الأغلبية بجماعة تمارة ؟

اترك تعليقاً