أساتذة ضحايا تجميد الترقيات يخوضون إضرابا وطنيا

أعلنت التنسيقية الوطنية للأستاذات والأساتذة ضحايا تجميد الترقيات خوض إضراب وطني عن العمل من 13 إلى 16 دجنبر الجاري

وجاء في بيان التنسيقية أن “الأساتذة والأستاذات ضحايا تجميد الترقيات يتابعون بأسف شدید أسلوب التسويف والمماطلة الذي تنتهجه الوزارة الوصية، والحجر على مستحقاتهم بدون أي مبرر منطقي، خاصة أن الموظفين بالقطاعات الأخرى توصلوا بمستحقاتهم كاملة”.

وأعلنت التنسيقية عزمها خوض “إضراب وطني عن العمل أيام 13 و14 و15 و16 من دجنبر الجاري قابل للتمديد، ومقاطعة منظومة مسار وكل التكوينات واللقاءات التربوية، وعدم تسليم نقط المراقبة المستمرة للإدارة التربوية، ومقاطعة مباراة التعليم الخاصة بما تسمى أطر الأكاديميات، وكل العمليات المرتبطة بها، من حراسة وتصحيح .

اترك تعليقاً