تقرير صادم من المجلس الأعلى للتربية والتكوين حول نسبة التلاميذ المدخنين بالمؤسسات التعليميـة

قال المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي أن 7% من تلامذة السنة السادسة ابتدائي صرحوا بأنهم يدخنون داخـل المؤسسات التعليميـة، و12% مـن تلامذة الإعدادي صرحوا بالأمر نفسه.

وكشف التقرير أن التدخين داخل المؤسسات التعليمية أصبح ظاهرة واضحـة بالأخص في الإعداديات والثانويات”، مبرزا أن “تلاميذ الابتدائي والإعدادي صرحوا بأنهم يدخنون داخل المؤسسات مـن خلال إجابتهـم عـن أسـئلة الاستمارة، مـا يؤكـد غيـاب التحسـيس المنتظم بأخطـار التدخين مـن طـرف الإدارة التربوية”.

وأكدت الوثيقة الرسمية أن تعرض التلاميذ لإغراء استهلاك المخدرات والتدخين والمشروبات الكحولية، يساهم في تراجع واضح لمكتسباتهم الدراسية، موردة أن نسبة هامة من تلامذة الابتدائي (5 في المائة) و11 في المائة من تلامذة المستوى الإعدادي اعترفوا بأنهم يدخنون ويتناولون المخدرات داخل المؤسسات التعليمية.

اترك تعليقاً