هذا ما جاء في بيان الهيئة المحلية لتحالف فيدرالية اليسار بالزمامرة

عقدت الهيئة المحلية لتحالف فيدرالية اليسار بدائرة الزمامرة اجتماعا عاديا بتاريخ 30 نونبر 2021 تدارست فيه مختلف مستجدات الساحة المحلية، وبعد مناقشة مستفيضة لمختلف النقط الواردة في جدول أعمالها، فإن الهيئة المحلية لتحالف فيدرالية اليسار بدائرة الزمامرة تعلن للرأي العام ما يلي :

تضم صوتها إلى أطياف المجتمع المدني بالزمامرة المطالبة بإعادة تأهيل وتجهيز المستشفى المحلي بالزمامرة؛ و تطالب السلطات المختصة بالاستجابة الفورية لمطالبها المشروعة.

تحيي عاليا النائبة البرلمانية اليسارية الرفيقة الأستاذة فاطمة التامني على دعمها لنضالات ساكنة دائرة الزمامرة وطرحها سؤالا كتابيا لوزير الصحة حول المستشفى المحلي؛

تدين بشدة المنح الضخمة التي خصصتها أغلبية المجلس الجماعي للزمامرة لجمعيات محسوبة عليها، وإهمالها المتعمد لقطاعات الصحة والتعليم والثقافة و الجمعيات الجادة ….

تندد بالتكليفات المشبوهة في قطاع التعليم بالإقليم، وتدعو المديرة الإقليمية إلى إرجاع المستشارة البرلمانية السابقة وعضو المجلس البلدي للزمامرة حاليا إلى قسمها في إعدادية علال بن عبد الله أو تعيينها في إحدى المؤسسات المجاورة التي تفتقد إلى مادة التربية الأسرية المهمة جدا لناشئتنا؛

تعلن تضامنها المطلق مع حراس الأمن الخاص والمنظفات بالمؤسسات التعليمية الذين لم يتوصلوا بأجرتهم لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر وتحمل المديرية الإقليمية والشركة المشغلة مسؤولية الحرمان والمعاناة بسبب تجويع أبنائهم وتهديد استقرارهم الأسري ومستقبل أبنائهم؛

تدعو إلى الإسراع بتعبيد و إنارة الطريق المؤدية إلى ثانوية النصر التأهيلية وتزويدها بالماء الصالح للشرب؛

تدعو السلطة المحلية إلى إيجاد حل ينهي معاناة الباعة الجائلين بإحداث سوق نموذجي تتوفر فيه معايير النظافة والامن عوض مطاردتهم اليومية في شوارع المدينة.

تطالب بحل جذري لمشكلة العربات المجرورة بما يضمن نظافة المدينة و تنظيم حركة المرور فيها، و يحفظ لأصحابها حقوقهم في العيش الكريم.

تدعو المجلس الجماعي الى ضرورة الإسراع بحل مشاكل النظافة و الإنارة العمومية.

تطالب الهيئة المحلية لفدرالية اليسار الى بذل مجهود أكبر لتوفير الأمن خصوصا أمام المؤسسات التعليمية بالمدينة.

اترك تعليقاً