عاجل : تاجر المخدرات ” الجبلي ” يسقط في كمين لدرك سيدي يحيى زعير وتساقط أوراق تجار المخدرات .

عرفت منطقة الحوامض بسيدي يحيى زعير قبل قليل ، بمحاذاة جماعة الصباح مطاردة هوليودية لعناصر الدرك الملكي يتقدمهم قائد المركز الترابي ،لأحد أخطر مروجي المخدرات ومادة الكيف وطابا والمنحدر من منطقة عين دريج شمال المغرب ، والذي إتخذ منطقة بجانب الواد لترويج الشيرا والقنب الهندي ، حيث باغثته عناصر الدرك الملكي بسيدي يحيى زعير وحاول المقاومة والفرار بالنظر لبنيته الجسمانية القوية لكن العناصر الأمنية حالت دون ذلك ، ليتم إسقاطه أرضا من طرف قائد المركز وعناصره،

وقد تم حجز كمية من مخدر الشيرا والكيف وطابا ،ودراجة نارية ،وإقتياده للمركز بسيدي يحيى زعير ، وبذلك تكون عملية الحوامض اليوم ،  آخر نقطة مشبوهة تنتهي  بعد تساقط أوراق تجار المخدرات ببوابة زعير ، حيث تم تقديم عشرة مروجين للمخدرات في المناطق الفلاحية منذ حلول قائد سرية عين العودة للدرك الملكي وقائد المركز قادما من النواصر، لتعرف المدينة بحلوله إستثباتا أمنيا وإختفاء ” مرارات ” المخدرات.

اترك تعليقاً