ادريس لشكر يرد على بنموسى بعد تحديد السن الأقصى لاجتياز مباريات التعليم في 30 سنة

استنكر ادريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي،  قرار وزارة التربية الوطنية، تحديد السن الأقصى لاجتياز مباريات أطر الأكاديميات في 30 سنة، واصفا إياه بـ “غير القانوني والاقصائي” والذي من شأنه مفاقمة إحباطات الشباب المغاربة في زمن الجائحة.

وقال لشكر في كلمته في افتتاح دورة المجلس الوطني للحزب صباح اليوم بمقر الحزب بالعرعار في الرباط، أن “المستجدات التي حملتها إعلانات الاكاديميات الجهوية للتربية والتكوين لتوظيف أطر الأكاديمية، من شأنها مفاقمة الاحباطات وسط حاملي الشهادات الذين ينتظرون هذه المباراة لولوج عالم الشغل، خاصة مع اعتماد الشرط المتعلق بالسن والذي يعد مخالفا لقانون الوظيفة العمومية، والقوانين الأساسية التي حددت السن في 40 سنة”.

وأكد لشكر أن حصر الحكومة للسن ” هو في الحقيقة، بدون مبررات وغير معقول بالمطلق، وأن هذا القرار يأتي في وقت الشباب كانوا  يعقدون آمالهم وطموحاتهم على هذه المباريات، التي ينتظرونها في كل سنة للهروب من شبح البطالة وتحقيق ذواتهم”.

اترك تعليقاً