تأخر عودة اللافي ومبينزا ومسوفا يخلط أوراق مدرب الوداد

يواصل فريق الوداد الرياضي، تحضيراته، بمركب محمد بنجلون في الدار البيضاء بقيادة المدرب وليد الركراكي، وسط غيابات وازنة في صفوفه والتي بلغت 10 لاعبين، بسبب التزامهم مع المنتخبات الوطنية.

هذا التأخر وضع وليد الركراكي، مدرب الفريق الأحمر،أمام موقف لايحسد عليه قبل لقاء شباب السوالم الجمعة القادم، برسم الجولة 11 من البطولة الاحترافية، في ظل تأخر عودة لاعبيه الدوليين.

ويغيب الحارس رضا التكناوتي الذي يوجد مع المنتخب الوطني تحضيرا لمباراة غينيا برسم تصفيات مونديال قطر 2022، ثم العملود، وداري، وعطية الله، والحسوني، وجبران، لالتزامهم مع المنتخب الرديف، الذي يستعد لإجراء مباراته الأخيرة ضد سنغافورة اليوم الثلاثاء قبل خوض غمار كأس العرب نهاية السنة الجارية بقطر، بالمقابل، يستمر غياب رضا الجعدي، جراء الإصابة.

وأكد مصدر مطلع، أنه من المنتظر أن تتأخر عودة الثلاثي الأجنبي مؤيد اللافي وغاي مبينزا وسايمون مسوفا لأرض الوطن، لاسيما الأخير في ظل عدم تأمين رحلة مباشرة للمغرب من مدغشقر.

وأضاف، أن عامل الإرهاق، يظل أول خصم قد يواجه الوداد، في مباراته القادمة ضد شباب السالمي بالبطولة الاحترافية، إذ من المرتقب أن يشارك كل من يحيى جبران، أيمن الحسوني، أيوب العملود، يحيى عطية الله، في المباراة الودية للمنتخب الرديف اليوم أمام سنغافورة، في مدينة دبي الإماراتية.

ويكثف وليد الركراكي، مدرب الوداد، وليد الركراكي، من الحصص التدريبية للفريق، بعد عطلة امتدت لأربعة أيام منحها المدرب للاعبين، جراء توقف البطولة الوطنية للوقف عن قرب على مدى جاهزية المجموعة.

يذكر أن فريق الوداد الرياضي يتصدر البطولة برصيد 26 نقطة على بعد خمس نقاط من مطارده المباشر الغريم الرجاء الرياضي.

اترك تعليقاً