حصري : هذه هي التفاصيل الكاملة لجريمة القتل التي اهتزت لها مدينة تمارة 

اهتزت مدينة تمارة يوم الثلاثاء المنصرم على جريمة قتل راح ضحيتها شخص في عقده الرابع متزوج وأب لأطفال.

وحسب مصادر مقربة من الهالك ، فقد عثر على جثة الضحية بالشارع الرئيسي مولاي علي الشريف بالقرب من مقر سكناه بدوار بناصر الجنوبي( المسيرة 1 )   ، على بعد أمتار من مقر المنطقة الإقليمية للامن الوطني بالصخيرات تمارة ، وهي تنزف في دماءها وتظهر عليها أثار الضرب والجرح على مستوى الرأس وطعنة بواسطة السلاح الأبيض .

هذا وفور توصلها بالحادث فتحت مصالح الأمن تحقيقا لمعرفة ملابسات الواقعة تحت اشراف النيابة العامة المختصة فيما تم تسليم جثة الهالك يومه الاثنين لذويه بعد أن وافته المنية بالمستشفى ..

وأوضح المصدر أن البحث لايزال جاري لتوقيف الجاني أو الجناة المفترضين خصوصا أن الهالك وفق مصدر مقرب منه كان يحوز على مبلغ مالي لم يتم العثور عليه ما يرجح أن الدوافع وراء الجريمة هو السرقة ..

وكشف المصدر أن مسرح الجريمة مزود بكاميرات مراقبة من شأنها أن تساعد عناصر الأمن في التوصل إلى الجاني وتقديمه/م الى العدالة ..

جدير بالذكر أن شاب عشريني في هاته الاثناء من ليلة الاثنين / الثلاثاء ،  تعرض لاعتداء شنيع على مقربة من مكان وقوع جريمة القتل الامر الذي يستدعي تكثيف حملات أمنية للحد من انتشار الجريمة بهذه المنطقة التي تعد من المناطق السوداء بمدينة تمارة  …

اترك تعليقاً