تقرير : ميزانية المغرب تسجل عجزا قدره 38,2 مليار درهم خلال تسعة أشهر الأخيرة 

أظهرت بيانات الخزينة العام للمملكة عجزا في الميزانية قدره 38.2 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقابل عجز يصل إلى 42 مليار درهم سنة من قبل.

وأوضحت الخزينة، في نشرتها الشهرية الخاصة بالإحصائيات المالية العمومية، أن العجز يأخذ في الاعتبار الرصيد الإيجابي (10.9 مليارات درهم)، الذي أفرزته الحسابات الخاصة للخزينة ومصالح الدولة التي يتم تدبيرها بكيفية مستقلة.

كما سجلت الخزينة ارتفاعا في إجمالي المداخيل العادية بنسبة 4.6٪ إلى 193.8 مليارات درهم، وفي النفقات العادية بنسبة 5.1٪، ما نتج عنه رصيد عادي إيجابي قدره 1.5 مليارات درهم.

ويعزى ارتفاع المداخيل إلى انخفاض الضرائب المباشرة بنسبة 1.6٪، والمداخيل غير الضريبية بنسبة 19.2٪، إلى جانب زيادة الرسوم الجمركية بنسبة 31.6٪، والضرائب غير المباشرة بنسبة 19٪ ورسوم التسجيل والتنبر بـ 20.3٪.

وفي ما يتعلق بالنفقات الصادرة في إطار الميزانية العامة فقد بلغت 272.9 مليارات درهم بنهاية شتنبر 2021، بانخفاض 1.1٪ عن مستواها بنهاية شتنبر 2020، نتيجة لانخفاض تحملات فوائد الديون المرصودة، مع زيادة بنسبة 5.6٪ في النفقات التشغيلية وبنسبة 1.7٪ في نفقات الاستثمار.

اترك تعليقاً