الجامعة الوطنية لقطاع الصحة بجهة الداخلة وادي الذهب تستنكر تعرض ممرضة لهجوم عنيف وتحمل الوزارة تدهور الأوضاع

أعلنت الجامعة الوطنية لقطاع الصحة، المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، بجهة الداخلة وادي الذهب استنكارها للعنف الذي تعرضت له الممرضة بالمركز الصحي الحضري المسيرة، من هجوم عنيف أثناء مزاولة عملها مما نتج عنه إصابتها على مستوى الرأس والوجه كما تعرضت للسب والشتم على مرأى ومسمع من الجميع.

ودعت الجامعة، الإدارة جهويا ومن خلالها الوزارة الوصية إلى حماية موظفيها من مثل هذه التصرفات غير الأخلاقية طبقا للفصل 19 من النظام الأساسي للوظيفة العمومية.

وحملت الجامعة، الوزارة ما آلت إليه الأوضاع في عدة مناسبات داخل جميع المصالح التابعة للمديرية والمندوبية والمستشفى، محذرة من فشل كل الجهود التي من شأنها ضمان الحق في الصحة في غياب الحماية الأمنية للموظفين داخل الم صالح الاستشفائية.

اترك تعليقاً