نادي إتحاد تمارة يتهم ممثل السلطة ومندوب المقابلة بالتلاعب في مباراته ضد مولودية الداخلة

يعيش فريق إتحاد تمارة فرع كرة القدم وضعية نفسية منحطة بعد الأحداث اللارياضية التي عرفها الملعب البلدي للداخلة ، بعد تحمل عناء السفر من الرباط عبر طائرة والعودة عبر حافلة عمومية بعد صدمة عدم إجراء مقابلة الفريق ضد مولودية الداخلة
هذا وقد لجأ رئيس فريق إتحاد تمارة بوشعيب المامون رئيس إتحاد تمارة ، الى الجامعة المغربية لكرة القدم ، وصرح أنه مقصود لتأخير المباراة لمعرفة نتيجة مقابلة شباب مريرت ، وأكد المامون أن الفريق صرف مبلغ مالي قدره ( 140.000 ألف درهم ) مصاريف التنقل إلى غاية الداخلة ، ويتوفر الفريق على وثائق رسمية صادرة عن مستشفى سيدي لحسن بتمارة والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة ، تبث أن جميع مكونات الفريق أجرت تحاليل فيروس كورونا قبل المقابلة، والنتيجة كانت سلبية للجميع ، وهي الحجة التي إتخذها مسؤولوا فريق مولودية الداخلة بتواطؤ مع قائد المنطقة حسب تصريح الرئيس بوشعيب المامون.
وفيما يلي نص البلاغ الذي أصدره المكتب المسير للإتحاد الرباضي لتمارة :

اترك تعليقاً