العثور على جثة طبيب يستنفر المصالح الأمنية بطنجة

فتحت مصلحة الشرطة القضائية بمدينة طنجة، مساء اليوم الثلاثاء، تحقيقا تحت إشراف النيابة العامة، لتحديد ملابسات وفاة طبيب تم العثور على جثته داخل فيلا بحي الإيناس في مقاطعة السواني.

وكشف مصدر مطلع لجريدة هوسبريس الإلكترونية، أن مصالح الأمن، تتعامل مع هذا الحادث في هذه المرحلة من البحث على أنه نتيجة جريمة قتل، ذلك بسبب ظروف ومكان اكتشاف الجثة، التي بدت عليها آثار سلاح أبيض.

وحسب نفس المصدر، فإن العثور على الجثة جاء بعد استشعار جيران الهالك، لرائحة كريهة منبعثة من داخل المسكن، ليتم اشعار السلطات المختصة التي أوفدت مصالحها إلى عين المكان. مشيرا إلى أن وضع الجثة لحظة اكتشافها كان في مرحلة متقدمة من التحلل.

وأضاف المصدر ذاته أن تقنيي مسرح الجريمة وضباط الشرطة القضائية باشروا عمليات المسح التقني لمسرح الحادث، لرفع كل القرائن والأدلة المادية الكفيلة باستجلاء حقيقة هذه الوفاة، كما يجري التحقق من الظروف الاجتماعية والمهنية للهالك.

وقد تم نقل الجثة، إلى مستودع الأموات بمستشفى “الدوق دو طوفار” بمدينة طنجة، في إطار الإجراءات المعمول بها.

اترك تعليقاً